كيفية تحديد الجمهور المستهدف بشكل دقيق

2020-02-16

كيفية تحديد الجمهور المستهدف بشكل دقيق

تحديد الجمهور المستهدف
أنت كصاحب مشروع أونلاين سواء لديك موقع إلكتروني أو كنت على أرض الواقع مثلاً لديك محل تجارى أو لعلك تجمع بين الإثنين في متجر إلكتروني على النت، تفعل ما تفعله من تأثيث المحل او تصميم الموقع وتجتهد ليكون جذاباً لاستقطاب العملاء المهتمين بالنشاط التجاري الذي تديره.
الجمهور المهتم أو الزبائن والعملاء المحتملين كلها عبارات ترمز إلى شيء واحد : المحور الذي تدور عليه رحى التجارة او المشاريع بصفة عامة. 
أشرنا في مقال كيف تكون رائد اعمال ناجح على أهمية البحث عن الجمهور المستهدف والمهتم بنوع تجارتك حتى يسهل عليك تسويق منتجك بأقل المصاريف وبأفضل النتائج.
أما تدوينة اليوم سنتطرق إلى كيفية البحث عن الشريحة من الناس التي من شأنها أن تتحول إلى زبائن يشترون ما تبيعه وهو بيت القصيد التي يبحث عنها كل صاحب مشروع.
لكن أولاً دعونا نجيب على التساؤل التالي: لماذا يجب أولاً تحديد الفئة المستهدفة؟

أهمية تحديد الفئة المستهدفة

تحديد تفاصيل الجمهور المهتم بنشاطك التجاري يكون ضمن التخطيط المسبق للمشروع بل ويعتبر ركيزة من بين الركائز الأساسية التي يقوم عليها باقي البناء، 
إن تمت هذه الخطوة بنجاح فقد إقتربت بمشروعك إلى بر الأمان، وكل القادم يصبح أسهل وتتضح الرؤيا لتحديد الأهداف وتساهم في إتخاد القرارات الصائبة . وتعرف أين توجه حملاتك الإعلانية.
معرفة الفئة المهتمة يسمح بتقليل نفقات الحملات التسويقية حيث يساهم في تضييق نطاق الإستهداف، هنا يمكن وضع المنتج الصح للعميل الذي يبحث عنه ومهتم به ما يرفع من نسبة شرائه المنتج بأقل التكاليف.
معرفة أين ومن هم الجمهور يمكن من دراسة العقليات فعقلية المشتري الأجنبي طبعاً تختلف عن عقلية المشتري العربي عموماً ، وهو ما يحدد الطرق التسويقية والخطابات الترويجية حتى تكون الحملة أكثر فعاليًة وتأثيرًا.
تحليل فئة محددة متجانسة من الناس أسهل بكثير من معرفة جمهور متنوع، حيث يمكن معرفة متطلبات الفئة الأولى وفهم توجهاتهم بدقة أكبر وبجهد ووقت أقل مما يسهل مأمورية إدارته.
هذا بعض أهم فوائد تحديد الجمهور المستهدف، الآن نمر إلى الخطوة التالية وهي:

كيف يمكن تحديد خصائص جمهورك المستهدف في السوق؟

نشير إلى أن هذه الخطوة بالذات يجب أن تعطيها من الإهتمام والوقت الشيء الكبير، نجاح المراحل المقبلة يعتمد على نجاحها . إليك بعض النصائح لتحديد المهتمين بمنتجك.
  • تحديد المنطقة الجغرافية مهم جداً في إختيار المنتج الجيد الذي يتماشى مع ثقافة السكان ، مثلاً محل لبيع العقال الذي هو جزء من اللباس اليومي في دول الخليج ، هل سيلقى إقبالاً في مصر أو المغرب ؟ ، أشك في ذلك
  • تحديد الفئة العمرية وجنس الجمهور والطبقة الاجتماعية للجمهور المستهدف مهم أيضاً.
ولمعرفة المنطقة والجمهور الأكثر إهتماماً بمجال نشاطك التجاري يمكن الإعتماد على بعض الأدوات المجانية على الأنترنت ونبدأ بــ :
  • 1. أداة جوجل ترند من بين اقوى الأدوات التي تعطيك فكرة شمولية وتفصيلية عن حجم البحث عن المنتح أو الخدمة التي تقدمها، ونعود إلى المثال السابق حيث قمنا بالبحث عن كلمة العقال وكانت النتائج كما في الصورة.
رابط البحث على جوجل ترند:

جوجل ترند
كما أشرنا إلى ذلك فإن ساكنة دول الخليج وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية هم الأشخاص الأكثر اهتماماً بالعقال .
لهذا لا تستهن بهذه الأداة القوية من جوجل.
  • 2. مواقع التواصل الاجتماعي تعطي معلومات غزيرة عن أماكن وتوجهات الجمهور الذي نريد استهدافه ، تعليقات المتابعين على صفحات الفيسبوك وحسابات الأنستغرام وتويتر وغيرها كثيراً ما تعطينا فكرة عما يشغل بال الفئة التي نريد استهدافها وبناء على تحليل تفاعل الجمهور في منصات التواصل الإجتماعي يمكن تحديد فكرة المنتج القادم والذي يأتي بمميزات يبحث عنها هؤلاء الأشخاص .
  • 3. خطوة أخرى مهمة قبل وأثناء وبعد إطلاق مشروعك وهي : مراقبة المنافسين والتدقيق في تحركاتهم والإطلاع على حملاتهم الإعلانية ، ما يعطي فكرة أكبر عن المنتجات التي يبيعونها ومدى جودتها ومحاولة تخطيها حتى تستطيع جلب العملاء إلى منتجك .

إلى اللقاء في تدوينة أخرى، على أمل أن تكون الحالية قد أفادتكم وإستطاعت أن توصل لكم بأهمية وكيفية تحديد جمهورك المستهدف بدقة.

شارك هذا الموضوع

اشترك بالقائمة البريدية لمدونتنا وتوصل بجديد الدروس و المواضيع التي يتم طرحها مباشرة على بريدك الإلكتروني

share facebook مشاركة على الفيسبوك whatsapp مشاركة على الواتساب twitter مشاركة على التويتر linkedin مشاركة على لينكدن